منذ 6 ساعات و 28 دقيقه
  عقد مساء اليوم في مقر المجلس الانتقالي لقاء موسع جمع قيادة المجلس الانتقالي بالهيئة الاكاديمية والنخب والوجاهات السياسية والاجتماعية بعدن.. وفي مستهل اللقاء رحب الامين العام للمجلس الانتقالي الاستاذ احمد حامد لملس بالحاضرين من الهيئة الاكاديمية والنخب السياسية
منذ 6 ساعات و 33 دقيقه
  علم موقع "شبوه برس" من مصادر خاصة بقيام مجهول مسلح قبل قليل بإطلاق النار على مفرزة من قوات النخبة الشبوانية في نقطة الرمضة  بمديرية حبان بمحافظة شبوة هذا وقد أسفر الهجوم عن مقتل جندي واصابة عدد اخر من جنود النقطة .  
منذ 8 ساعات و 17 دقيقه
  أحرق عدد من ابناء حضرموت عصر اليوم صور رئيس الوزراء اليمني احمد عبيد بن دغر في مدينة المكلا مطالبين بطرده من المحافظة. حيث تم إحراق صور بن دغر في ساحة تقام فيها الفعاليات بكورنيش خور المكلا من قبل مواطنين غاضبين لزيارة بن دغر للمحافظة.   إلى ذلك وتزامنآ مع زيارة رئيس
منذ 8 ساعات و 25 دقيقه
  لم تكتفِ المقاومة الجنوبية بانتصاراتها في الجنوب، بل ذهبت للشمال وساهمت في سرعة حسم المعارك بإسناد من التحالف العربي. وصلت قوات المقاومة الجنوبية إلى جبال مران لتطهيرها من الإرهاب، حيث تتوالى الانتصارات في ظل تقهقر المليشيات الحوثية وتكبدها خسائر كبيرة في الأرواح
منذ 8 ساعات و 30 دقيقه
  قال مصدر رفيع في نقابة طياري الخطوط الجوية اليمنية إن شركة الطيران على وشك التوقف عن العمل بعد أن يعلن الطيارون الإضراب العام. وقالت مصادر متطابقة إن سبب التهديد بالإضراب هو قيام رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية اليمنية الكابتن أحمد مسعود العلواني بتحويل رواتب الطيارين
مقالات
الأحد 15 أبريل 2018 04:29 مساءً

لصوص بالقانون يا عزيزي..

عبدالله جاحب
مقالات أخرى للكاتب

 

يتخذون من القانون سلماً وقناعاً ، ويفصلون من بنوده ولوائح نقاطه ثوباً وجلباباً لتمرير كل قذارة وعبث وفساد .

جعلوا منه مطيةً وحصاناً جامحاً يمتطون عليه دون خجل ، ومن دستوره مملكةً للبطش والنهب والبسط والسلب .

 

حادثة فيلا المواطن "بامحرز" ليست فعلاً قبلياً ، ويعود وينسب إلى محافظة بعينها أو إلى عشيرة بذاتها ومنطقة معينة .

 

هو فعل شخصي يعود إلى صاحبه بشكل فردي يعكس أخلاقيات وأبجديات مسؤولين ، ويصور عملية اختيار الأشخاص في حكومةٍ شرعيةٍ أضاعت بوصلة الشرعية وتتخبط بين الغوغاء والعشوائية وسوء الاختيار واستغلال المناصب للكسب والعبث وتمريغ فصول القانون في الوحل والتراب .

 

حادثة فيلا " بامحرز " المواطن البسيط القبلي الذي فضّل سلك طريق القانون والنظام بعيداً عن النعرات والاقتتال والفتن وشق اللحمة الجنوبية التي لا تتحمل أكثر من هكذا تشرذم وتصادم وخصام .

 

أراد بامحرز أن يصور معاني المدنية بكيان وثوب الإنسان القبلي وأن يعطي للقانون مجالاً لكي يجري في مجرى القضية كمجرى الدم في الجسد .

 

حادثة فيلا "بامحرز" فعل فردي شخصي لا ترضى قبيلة ولا عشيرة ولا محافظة أن تتلوث وتتلطخ في وحل الخزي والعار ، وهي أكبر وأرفع وأسمى من ذلك العمل الذي لا يرتبط بمحافظة أبين ورجالها الأشاوس لا من بعيد ولا من قريب .

 

استغلال القانون وحصانة الوظيفة في عمل مثل هذا يعكس مدى العقليات والأفكار الحكومية التي تدير البلاد ويرمي بظلاله على عهد ونظام حكومي غابت به كل فصول ومحتوى وقواميس الدولة والحكومة وشرعية القانون ومن يديره في بلد أصبح فيه رجل النظام والدولة والقانون هو المتنفذ والنهاب والباسط على حق الغير دون أي وجه أو مسوغ قانوني يسمح له بذلك .

 

أن تُتخذ من هيبة وشموخ القانون درعاً وغطاءً ووسيلةً لتمرير اللصوصية القانونية ، هنا تكمن المشكلة والمعضلة وتحل علينا الكارثة ويعم البلاد أوبئةً ومرضاً خبيثاً يصعب استئصاله أو إيجاد لقاح يخلص المواطن من انتشاره .

 

حادثة فيلا " بامحرز " صورة ومثال لحكومة وشرعية ومسؤولين لم يعرفوا ويقدروا معاني وأبجديات وحروف وكلمة مفادها " قانون " وتقمصوا به ولبسوا ثوبه من أجل أهداف ومآرب ودوافع وغايات شخصية فردية جعلت من النظام والقانون والحكومة والدولة تمرغ أنوفها في التراب وفي الوحل وتلبسه ثوب وجلباب الخزي والعار ويكون بعد ذلك لصوص بالقانون يا عزيزي! .

 

 

 

اتبعنا على فيسبوك