منذ 3 ساعات و 14 دقيقه
  يزايدون باعتراف حكومة الشرعية الفاسدة بقوات النخبة الحضرمية ، وهم لا يدركون ان بعد هذا الاعتراف هناك اثمان بأهظة ينتظرها أولئك الفاسدون من حضرموت ان تدفعها مستقبلا ولن يكتفون بشيء حتى يرضوا عن حضرموت وعنكم ..   أما الذين ساوموا بكل شيء لأجل هذا الاعتراف وفرحوا به لا
منذ 3 ساعات و 15 دقيقه
  المتابع للحروب التي طحنت البلاد العربية والإسلامية ، يجد ان الحروب تبدأ بدون مبررات وتنتهي بدون مبررات منطقية . حرب العراق بلغت اوجها بدون مبررات، والذريعة كانت وجود أسلحة الدمار الشامل . ثم طحنت العراق -داعش- اتوا إليها بل تدحرجوا علينا مثل الصخور، ولكن لا نعرف تلك
منذ 4 ساعات و 13 دقيقه
  أفادت مصادر محلية، ان القيادي البارز في تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب " ناصر حسين بامدوخ البوبكري العولقي" لقي مصرعه مساء اليوم الخميس. وأكدت المصادر، ان غارة جوية نفذتها طائرة بدون طيار يعتقد بانها أمريكية، استهدفت سيارة كان يستقلها القيادي في تنظيم القاعدة "ناصر
منذ 4 ساعات و 16 دقيقه
  عقدت الأمانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي اليوم الخميس، اجتماعها الدوري في مقرها بالعاصمة عدن برئاسة الأمين العام للمجلس الأستاذ أحمد حامد لملس، وبحضور عضو هيئة الرئاسة الأستاذ أمين صالح.   وكرّس الاجتماع لمناقشة الاستعدادات الجارية للاحتفال بذكرى إعلان عدن
منذ 4 ساعات و 19 دقيقه
  علق العضو القيادي بالمجلس الانتقالي الجنوبي الأستاذ لطفي شطارة على الحملة الإمنية لإزالة العشوائيات التي أطلقتها إدارة أمن عدن صباح أمس الاربعاء وفي استمرارها لليوم الثاني في ازالة العشوائيات وهدم المباني وايقاف البسط الغير مشروع على الممتلكات العامه
مقالات
الأربعاء 15 نوفمبر 2017 11:11 صباحاً

مأزق التحالف العربي مع الشرعية

د حسين لقور بن عيدان
dr_laqwar@hotmail.com
مقالات أخرى للكاتب

 

ثمة مأزق حقيقي يواجه التحالف العربي في معركته مع الانقلابيين في صنعاء ليس بسبب من ضعف لدى التحالف ولا بسبب قوة الانقلابيين ولكن لأن حلفاء التحالف في الشرعية ليسوا معنيين بالانتصار على الانقلابيين وان أدعوا عكس ذلك.

جُل أطراف الشرعية خرجت من تحت عباءة أحد أطراف الانقلاب (المخلوع) فلا يمكنها الدخول معه في معركة كسر عظم تنتهي بهزيمته لذلك آثرت تمطيط المعركة وأخذها في اتجاهات أخرى وافتعال معركة وهمية مع الجنوب المحرر وتحاول العمل على مهادنته (المخلوع) حتى تسنح لهم الفرصة ويعملون على محاولة الوصول معه إلى تفاهم يعيد اللحمة بين من في صنعاء ومن في الرياض من أنصاره.

 

الحقيقة أن ما يجري في أوساط الشرعية لم يعد إبتذالا بل وصل لدرجة الغدر للتحالف وهذا أمر لم يعد سرا على أحد وإن حاول البعض تجنب الحديث عنه و إلا كيف يمكن وصول صواريخ بحجم الصاروخ الذي وصل الى الرياض إلى أيدي الانقلابيين في صنعاء  إن لم يكن هناك تعاون من بعض قوات الشرعية في المهرة والمنطقة العسكرية الأولى بوادي حضرموت ومأرب التي تسمح بمرور هذه الشحنات الكبيرة والضخمة وهي الطريق الوحيد والرئيس الذي تصل منه كل المساعدات العسكرية للحوثيين منذ بداية الحرب.

 

سبق ونبهنا منذ بداية الحرب أن الحبل السري للانقلابيين موجود في الشرعية  و فندنا ذلك وقلنا إن على دول التحالف أن تعيد هيكلة علاقاتها مع الشرعية وهيكلة الشرعية نفسها و إبعاد أنصار المخلوع على الأقل من موقع القرار فيها إن أرادت هزيمة المشروع الانقلابي الإيراني في صنعاء أما بهذه القوى الموجودة حاليا في الشرعية فاعتقد أن أمامها صعوبات كثيرة لتحقيق الانتصار.

*- أكاديمي وباحث سياسي .. الأيام

 

 

اتبعنا على فيسبوك