منذ 3 دقائق
  أتابع الاخبار التي تترى علينا من منفذ -الوديعة- ومكارم - حكومة الشرعية - بمنحهم إعفاء من الجمارك لكل من يتم خروجه بدون عودة!! بشرط عدم تكرر او تعدد الصنف، واضع خط تحت جملة- تعدد الصنف- فمن يحضر عشر عصرات كهربائية  لفتح  محل عصائر، فعليه دفع جمارك 9 عصارات كهربائية مع ان
منذ 5 دقائق
  (صراع الشمال عموما، وفي تعز خصوصا، ليس له أي بعد وطني ولا حتى محلي، وإنما صراع على التبعية بين العائلات السلالية النافذة : عائلة السيد بدر الدين الحوثي وانصارها، و عائلة الزعيم علي عبدالله ومؤتمرها،  وعائلة الشيخ عبدالله بن حسين الأحمر وإصلاحها الإخونجي .)   تتواصل
منذ 10 دقائق
    بسم الله الرحمن الرحيم   تهنئه الاخ اللواء الركن/فرج سالمين البحسني محافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانيه.  المحترم   بمناسبة الذكرى الثانية للانتصار العظيم الذي حققته قوات النخبة الحضرميه البطلة وبتكاتف ابناء شعبنا وبدعم ومسانده كبيرين من
منذ 5 ساعات
  قالت مصادر في عدن ان الحكومة مررت صفقة فساد قيمتها نصف مليار ريال. ودشن الدكتور احمد عبيد بن دغر رئيس مجلس الوزراء، يوم أمس عملية تسليم مؤسسة المياه والصرف الصحي بالعاصمة عدن عدد من سيارات شفط مياه الصرف الصحي البالغ تكلفتها أكثر من(٥٠٠) مليون ريال اي ما يعادل مليون والف
منذ 5 ساعات و 5 دقائق
  أعربت #اللجنة_الدولية_للصليب_الأحمر عن أسفها الشديد لإطلاق النار اليوم السبت على أحد موظفيها في #اليمن.   كان حنا لحود، وهو لبناني الجنسية، مسؤولًا عن برنامج الاحتجاز التابع للجنة الدولية للصليب الأحمر في اليمن. وكان في طريقه لزيارة سجن هذا الصباح عندما تعرضت سيارة
تأريخ الجنوب

من وثائق البرلمان البريطاني .. لجنة أبين ومشروع الجزيرة في السودان 1955م ..(5)

المزيد
كاريكاتير
شبوه برس - خاص - عدن
الخميس 19 أكتوبر 2017 05:39 صباحاً
الدمار الذي لحق بقنوات الري بدلتا أبين

 

في جلسة مجلس العموم البريطاني يوم 16 مارس 1955م دار نقاش مستفيض حول الوضع في مستعمرة عدن ومحمياتها ، ونجتزئ منها هنا ما أفاد به أمام المجلس وزير الدولة لشؤون المستعمرات البريطانية السيد هنري هوبنكسن حول لجنة أبين الزراعية ( abyan board)  وبداية دخول الإنجليز وتواجدهم في منطقة دلتا أبين والنموذج الذي تأسست لجنة أبين على شاكلته حيث قال السيد هنري هوبنكسن وزير المستعمرات  :

((  فيما يتعلق بمشروع مخطط لجنة أبين فمن المهم الإشارة الى أننا دخلنا هذا الإقليم لأغراض إدارية لأول مرة في عام 1938م ، وكان ذلك لإنهاء الخلافات المستمرة والدائمة بين قبائل اليافعي والفضلي ، وفي ذلك الوقت لم يكن هناك سوى 000 1 فدان من الأراضي مستصلحة ويتم زراعتها . وفي الفترة ما بين عامي 1940 و 1947، تم إنتاج الحبوب وزرع حوالي 5000 فدان .

 

وقد تم إنشاء لجنة أبين لغرض محدد هو تطوير مساحة كبيرة جدا تقدر بـ 120,000 فدان في المحصلة الكلية للمشروع على أساس الري من إثنين من الأودية : وادي بنأ ووادي حسان ، ومن خلال الري، كان من المأمول أن تكون هذه المساحة الزراعية قادرة ليس على إنتاج الحبوب فقط بل والعديد من المحاصيل الأخرى، وخصوصا القطن.

 وقد تم تنظيم لجنة أبين على غرار مجلس القاش ، الذي مايزال بعضنا يتذكر أنهم عملوا بنجاح كبير في مقاطعة كسلا في ( محافظة الجزيرة)  بالسودان ، وهي شراكة ثلاثية بين الحكومة والمستأجر والمالك، ويتم تعيين أعضاء مجلس إدارة لجنة أبين من قبل حاكم عدن ، ويمكن الحكم على نجاح الخطة بالنتائج حيث أنتجت لجنة أبين من القطن في السنة الماضية ( 1954م ) ما قيمته مليونين ونصف المليون  ( 2.5  ) جنيه إسترليني، من الدرجة الممتازة جدا كقطن الجزيرة السوداني ،  وكان هذا زيادة عن إنتاج 1500 بالة، بقيمة 115000، جنية إسترليني في عام 1949م،  والآثار المترتبة على هذا المشروع كانت ملحوظة في الاقتصاد ، وهو إنجاز عظيم جدا، ولا يعزى الفضل الكبير إلى أعضاء مجلس إدارة لجنة أبين فحسب، بل إلى حكومة عدن، ولا سيما إلى مستشاري الحكومة الذين ساعدوا كثيرا في تنفيذ الخطة . )) .

 

الجدير بالذكر أن مشروع لجنة أبين - التي صارت اليوم قاعا صفصفا ولم يعد أحد يتكلم عنها - كانت دائما ما يتم التطرق إليها في كل نقاش للبرلمان البريطاني حول الأوضاع في عدن والمحميات كنموذج للمشاريع الزراعية الاقتصادية العملاقة وإحدى عناوين النهضة التنموية والتقدم الاجتماعي والرخاء في الجنوب  ،  والاستدلال بها على نجاح السياسات البريطانية في مجال سعيها لإقامة علاقات إيجابية بينية لأقاليم الجنوب تخدم مواطني ورعايا هذه الأقاليم وتعمل على توحيدها في كيان اتحادي، كما يُستدل بها أيضا لجهود بريطانيا كقوة احتلالية لتقديم خدمة حضارية للشعوب التي تستعمرها.

 

لقد خرج الاستعمار البريطاني من بلادنا بخيره وشره وكان المؤمل أن نحافظ على ما بناه ونطوره ، ولكننا غرقنا في صراعات دمرت علينا جزءا كبيرا مما بني، ونحتاج اليوم أن نقرأ التاريخ مجددا لعلنا نصحو ونعيد ما دمرناه  .

*- محمد ناصر العولقي – جعار أبين

 

اتبعنا على فيسبوك